بينهم مدير مكتب محافظ مارب.. صفقة تبادل بين الجيش والانتقالي في أبين تنجح في الإفراج عن عشرين شخصاً من الجانبين

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال مصدر محلي إن عملية تبادل أسرى جرت مساء اليوم الجمعة، بين القوات الحكومية وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي وأفضت إلى الإفراج عن 20 أسيرًا ومعتقلا من الطرفين في مدينة شقرة قاعدة تمركز قوات الجيش شرقي محافظة أبين.

وقال المصدر ان قوات المجلس الانتقالي الجنوبي أفرجت عن مدير مكتب محافظ محافظة مارب و4 موظفين إداريين من مكتب السلطة المحلية في المحافظة الواقعة شمالي البلاد، أعتقلتهم قوات الانتقالي في أبين بينما كانوا في طريقهم إلى عدن في زيارة عمل.

وبالتوازي أطلقت القوات الحكومية سراح 15 جنديا من قوات المجلس الانتقالي الجنوبي تعرضوا للأسر إبان المواجهات الأخيرة مع قوات الجيش في محافظة أبين قبل حوالي 5 أشهر.

وكانت عناصر تتبع الحزام الأمني قد احتجزت مطلع مارس الماضي عددا من مسؤولي السلطة المحلية بمحافظة مارب بينهم ’’محمد البازلي’’ مدير مكتب المحافظ ونائب مدير مكتب التربية والتعليم ’’عبدالعزيز الباكري’’، أثناء توجههم إلى مدينة ’’عدن’’ لحضور ورشة عمل بدعوة رسمية من وزارة الإدارة المحلية.

وقالت مصادر خاصة إن عناصر الانتقالي نقلت المحتجزين إلى محافظة لحج، ثم أفرجت لاحقا عن ’’الباكري’’، قبل أن تفرج الليلة عن بقية المحتجزين.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!