غياب الأمن في عدن جعل من ميليشيا الانتقالي الجنوبي عصابة تتحكم في مفاصل الدولة فتنهب تارة وتقتل تارة أخرى شاهد ماحدث لاطباء وموظفين وحارس مستشفى أمس في عدن

قبل 6 يوم | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

 

اندلعت اشتباكات مسلحة أمس الخميس  بالمنصورة بمحيط مستوصف طبي.

 

وقال مصدر محلي لصحيفة عدن الغد ان اشتباكات اندلعت عقب خلافات بسبب مريضة .

 

وهرع ذوي المريضة ليقوم احدهم بطعن الطبيب.

 

واندلعت لاحقا اشتباكات مسلحة بين الطرفين.

 

ووقعت  الاشتباكات بمستوصف يقع بمحيط ساحة الرويشان.

 

وقدم مصدر محلي رواية اخرى مفيدا عن نقل زوجة قيادي امني الى المستوصف برفقة قوة امنية .

وعقب ادخالها المستشفى نشبت خلافات بين جنود القيادي وحراسة المستوصف انتهت باطلاق نار ومقتل حارس المستوصف.

هذا ولازالت العاصمة المؤقته عدن تعيش أوضاع متردية في ظل غياب الخدمات الأساسية للمواطنين .

فيما لازالت ميليشيا الانتقالي تعبث بالعاصمة عدن وبمصالح المواطنين فتارة تعتدي على مواطنين أبرياء وتنهبهم وتبسط على أراضيهم وتارة أخرى تقتل موظفين بلا سبب وهكذا هي الميليشيا .

غياب الدولة في العاصمة عدن  جعل من هذه الميليشيا عصابة تفكر في مصالحها فقط لاتفكر في بناء وطن أو نجاة مواطن .

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!