واشنطن تؤكد ضرورة الحل السياسي لإنهاء الحرب باليمن

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

اعتبر وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك،الانتهاكات المتواصلة لمليشيات الحوثي في مأرب أعمال إجرامية.

الثلاثاء، لجأت المليشيا الانقلابية مجددا إلى استهداف الأحياء السكنية في مدينة مأرب اليمنية، بالصواريخ الباليستية في أحدث جريمة حوثية.

وقالت الحكومة اليمنية على لسان وزير الخارجية وشؤون المغتربين ، خلال اللقاء مع المبعوث الأمريكي لليمن تيم ليندركنج،الثلاثاء، إن جرائم مليشيا الحوثي تتواصل بقصف المخيمات النازحين والأحياء السكنية في مأرب، بحسب وكالة ’’سبأ’’ الرسمية.

وأضاف بن مبارك قائلا:’’بالتزامن مع جهود المجتمع الدولي لوقف إطلاق النار والتخفيف من الأزمة الإنسانية تستمر الأعمال الإجرامية للحوثيين تجاه مأرب وهو ما يتناقض مع ما تروج له المليشيات من مزاعم عن رغبتها بإنهاء الحرب’’.

وأكد الوزير اليمني أن الاستعداد للسلام يتطلب التخلي عن العنف واحترام حياة الناس الذين تتاجر المليشيات بمعاناتهم.

إلى ذلك، أكد المبعوث الأمريكي لليمن على ضرورة إيقاف الهجمات من أجل التقدم نحو الحل السياسي وإنهاء الحرب ومعالجة تبعات الأزمة الإنسانية في البلد.

وفي وقت سابق، الثلاثاء، قصفت مليشيات الحوثي الأحياء السكنية في مدينة مأرب، ما أسفر عن سقوط 7 مدنيين قتلى وجرحى بحسب مصادر طبية لـ’’العين الإخبارية’’.

والأحد، اعتبر وزير الخارجية اليمني أن رد ميليشيا الحوثي على المبادرة السعودية، التي حظيت بدعم دولي واسع، عبر تصعيد الهجمات على المملكة يؤكد مدى ارتهان تلك الميليشيات لأجندة إيران المزعزعة لأمن واستقرار المنطقة.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!