تعرف على السبب الذي أثار غضب رئيس الجمهورية من رئيس الحكومة ووزير النفط؟

مشاركة |

أفاد مصدر في وزارة النفط والمعادن أن الوزير عبدالسلام باعبود أصدر قرارا يتعدى فيه على صلاحيات واختصاصات رئيس الجمهورية.

وأكد المصدر بأن الوزير باعبود اصدر قرار وزاري رقم 5 وتاريخ 14 مارس 2021 قضى بتكليف نائبه قائما بأعمال ومهام المدير العام التنفيذي لشركة مصافي عدن.

ونص القرار المرفق على تكليف الدكتور سعيد الشماسي القيام بأعمال ومهام المدير العام التنفيذي لشركة مصافي عدن بالاضافة لمهامه كنائب لوزير النفط والمعادن الى حين صدور قرار جمهوري من رئيس الجمهورية لمن يراه لادارة الشركة.

واعتبر المصدر صدور التكليف على الرغم من تحذيرات رئيس الجمهورية لرئيس الحكومة بعدم التكليف والتعيين في أي وظيفة بقرار الجمهوري نهائياً يعد تحديا صارخا على صلاحيات رئيس الجمهورية ورفضا واضحا للالتزام بالتعميم الرئاسي كما أنه بلا قيمة وفقا لتلك التوجيهات، لافتا الى صدور توجيهات رئاسية قرئت اثناء اجتماع مجلس الوزراء بداية مارس بمنع صدور أي تكليف لأي شخص في موقع يقتضي التعيين فيه قرارا جمهوريا.

واستغرب المصدر إصرار الوزير باعبود على مخالفة التوجيهات الرئاسية، معللا ذلك بأن رئيس الوزراء معين عبدالملك يحاول أكل الثوم بفم وزير النفط ويضعه في فوهة المدفع في مواجهة رئيس الجمهورية ثم لا يلبث أن يتخلى عنه.

وأشار المصدر الى أن هذا الاجراء أثار غضب الرئيس وامتعاضه وأنه قد وجه ببطلان القرار وهو بصدد اتخاذ اجراء عقابي بحق وزير النفط.

src=

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!