في ظل صمت المجتمع الدولي إصابة 5 نساء وتدمير مساكن النازحين في قصف مليشيا الحوثي عدد من المخيمات بمأرب

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

قالت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب "ان قصف مليشيا الحوثي المدعومة ايرانياً الذي استهدف المخيمات بالمحافظة الاحد الماضي، تسبب في اصابة خمس نساء وتضرر وتدمير مساكن وممتلكات عدد من النازحين"

 

واضافت الوحدة التنفيذية في بيان تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه "إن مليشيا الحوثي الإرهابية قصفت مخيمات (الميل - الخير - تواصل ) بالأسلحة الثقيلة والمقذوفات المدفعية والصواريخ بالتزامن مع زيارة المنسق المقيم للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن إلى المحافظة"..موضحة إصابة خمس نساء، ثلاث منهن اصابتهن بليغة، بالإضافة إلى تدمير وحرق 27 خيمة و18 خزان ماء.

 

وأشارت الوحدة التنفيذية للنازحين، الى أن المليشيا الحوثية الإرهابية مستمرة في انتهاكاتها الممنهجة وجرائمها المروعة بحق النازحين والمدنيين في محافظة مأرب..داعية الأمم المتحدة و المجتمع الدولي و المنظمات المعنية بالشأن الإنساني للتحرك العاجل لإيقاف الاعتداءات الحوثية المتواصلة على النازحين في محافظة مأرب وإدانة قصف المليشيات لمخيمات وتجمعات النازحين والضغط عليها لوقف تصعيدها الممنهج ضد المدنيين في المحافظة.

 

من جهته أدان مدير مكتب حقوق الإنسان في محافظة مأرب عبدربه جديع، الانتهاكات المروعة والمتواصلة التي ترتكبها مليشيا الحوثي الانقلابية بحق المدنيين والنازحين في مخيمات النزوح بالمحافظة.

 

وطالب جديع في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، بالتدخل العاجل لحماية النازحين والمدنيين في محافظة مأرب وتحمل مسؤولياتهم الإنسانية والأخلاقية تجاههم بعد أن شنت المليشيا قصفاً مباشراً على مخيماتهم وعرضت حياتهم للخطر .

 

واشار جديع، إلى أن صمت المجتمع الدولي وتعاميه عن الممارسات الحوثية الإجرامية هو من شجع المليشيا على التمادي في إجرامها وتكرار اعتداءاتها بحق المدنيين والنازحين في محافظة مأرب وعموم المحافظات.

 

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!