استمرارا لنهجها الإرهابي واجرامها ... مليشيا الحوثي تغتال أحد موظفي مكتب الضرائب بذمار

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أغتالت عناصر مسلحة تابعة لمليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، أمس  الجمعة 19 مارس/آذار 2021م، أحد موظفي الضرائب بمحافظة ذمار الواقعة جنوب العاصمة صنعاء.

 

مصادر محلية قالت لـ "خبر" للأنباء، أن مسلحون تابعون لمليشيات الحوثي أطلقوا النار على "جميل قايد ناصر الآنسي"، أحد موظفي مكتب الضرائب الخاضعة لسيطرة الحوثيون، وأردوه قتيلاً على الفور.

 

وأضافت المصادر، أن المسلحون قتلوا الموظف بسبب خلافات على كشوفات، تؤكد نهب القتلة لمبالغ مالية كبيرة من إيرادات الضرائب، فيما الموظف رفض تمريرها بسهولة وحذفها من الكشوفات.

 

وطبقاً للمصادر، فإن المليشيات الحوثية قيدت الجريمة ضد مجهولون، رغم معرفتهم بالجناة، وكونهم تابعين لها، رفضت سجنهم على جريمتهم.

 

الجدير بالذكر أن جرائم عدة مشابهة قد حدثت في العديد من المحافظات اليمنية الخاضعة لسيطرة المليشيات الحوثية، في ظل فوضى أمنية، وتعسف لمسلحي المليشيات.

 

 

 

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!