واشنطن ترحب بدعوة ’’الوزاري الخليجي’’ لتحقيق السلام في اليمن

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

رحبت الخارجية الأمريكية ببيان ’’الوزاري الخليجي’’ الذي دعا إلى تحقيق السلام في اليمن، وأدان هجمات مليشيات الحوثي ضد السعودية ومحافظة مأرب اليمنية.

وقالت الخارجية في بيان لها مساء الخميس، ’’سنواصل جهودنا لتحقيق السلام في اليمن عبر الوسائل الدبلوماسية، ومن خلال الدعم الإقليمي الواسع’’.

وأضافت، إننا نبحث مع شركائنا الأوروبيين ضرورة توقف هجمات مليشيات الحوثي على محافظة مأرب اليمنية ليتسنى التركيز على جهود السلام والمساعدات الإنسانية. 

وطالب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، في وقت سابق، بتحقيق دولي مستقل في جرائم ميليشيات الحوثيين.

وشدد الحجرف، خلال كلمته في اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في الرياض، الأربعاء، على دعم المجلس لجهود الشرعية في اليمن لإنهاء الأزمة.

وأكد أن المجلس يدين اعتداء الحوثيين على مأرب واستهداف المدنيين، مؤكدا أن اتفاق الرياض ضمان لتوحيد صفوف الشعب اليمني.

وندد مجلس الأمن الدولي، بتصعيد الحوثيين للقتال في مأرب ودعاهم لإنهاء هجومهم، معتبرا الهجوم ’’يهدد الجهود المبذولة لتأمين تسوية سياسية’’ في الوقت الذي يتحد فيه المجتمع الدولي بشكل متزايد لإنهاء الصراع في البلد. 

وتشهد مأرب معارك عنيفة منذ أكثر من عام، لكن الهجوم الشرس للحوثيين اشتدت في 7 فبراير الماضي، في مسعى للسيطرة على المحافظة النفطية والغنية بالغاز، والتي تتمتع بموقع استراتيجي هام (وسط) على الخط الحيوي الدولي الذي يربط البلد بالسعودية.

وتخوض قوات الجيش اليمني معارك مستمرة ضد المليشيا الحوثية، على طول جبهات غرب وجنوب محافظة مأرب بإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية، حيث كبدت الانقلابيين خسائر فادحة بالأرواح والعتاد.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!