فتحي بن لزرق: لن يصلح حال اليمن إلا إذا توفرت خمسة شروط ينفذها الحوثيون والإنفصاليون والإصلاحيون والمؤتمريون (تعرف عليها)

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال الكاتب الصحفي اليمني، فتحي بن لزرق، إن حال اليمن لن يصلح إلا إذا توفرت خمسة شروط، ينفذها الحوثيون والإنفصاليون والإصلاحيون والمؤتمريون.

وقال ’’بن لزرق’’ في منشور له على فيسبوك، رصده محرر ’’المشهد الدولي’’، إن الحال في اليمن لن يصلح ’’إلا متى ما خرج الحوثيين واعتذروا لليمن عن حروبهم ضد الدولة وتمردهم عليها وصولا الى حرب 2015 وأقرّوا أن دعوتهم باطلة وفكرتهم مدمرة ولن يقبلها أي يمني’’.

وأضاف، ’’ولن يصلح حال اليمن إلا متى ما خرج المطالبون بالانفصال واعتذروا لليمن عن دعوة الانفصال ومالحق بهذه البلاد من خراب ابتداءً من 2007 وحتى اليوم، وأقرّوا أن اليمن لم ينالها من دعواتهم هذه إلا كل خراب’’. 

وتابع، ’’ولن يصلح حال اليمن إلا متى ما خرج أصحاب الإصلاح وأقرّوا أنهم اخطأوا بثورة 2011 وأن قرار إسقاط الدولة الذي قاموا به دون إصلاحها كان خياراً كارثياً، واعتذروا عن ذلك’’.

وأضاف، ’’ولن يصلح حال اليمن إلا متى ما أقرّ المؤتمريون أنهم سيطروا على الدولة وأقصوا غيرهم وتسبب فسادهم وسوء إدارتهم بظهور المظالم وخروج الناس عن الدولة’’.

وختم ’’بن لزرق’’ قائلاً، ’’ولن يصلح حالنا إلا متى ما أقرّت كل هذه الأطراف بأن الدولة اليمنية الواحدة العادلة القوية التي يتساوى فيها كل أبناء اليمن حقاً وواجباً هي ملاذنا الوحيد والأول والأخير’’.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!