ضربات موجعة لمليشيا الحوثي بمأرب والضالع والحديدة

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

وجهت قوات الجيش اليمني والمقاومة المشتركة ضربات موجعة للحوثيين خلال معارك طاحنة شهدتها جبهات مأرب والضالع والحديدة.

وأعلنت قوات الجيش اليمني، الخميس، تدمير طائرة بدون طيار أطلقتها مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا على مواقعه في مديرية ’’صرواح’’ غربي محافظة مأرب، شرقي البلاد.

وذكر الجيش اليمني، في بيان، أن دفاعات الجيش اليمني ورجال قبائل مأرب أسقطوا طائرة مسيرة محملة بالمتفجرات قبل وصولها لهدفها في المديرية التي الحدودية مع مدينة مأرب.

وأشار البيان إلى أن الجيش اليمني والقبائل خاضوا مواجهات شرسة في جبهة ’’المشجح’’ التابعة لذات المديرية وذلك تحت إسناد جوي من تحالف دعم الشرعية باليمن عقب هجوم بريا انتحاريا شنته مليشيات الحوثي.

واستهدفت مدفعية الجيش اليمني ومقاتلات التحالف بسلسلة من الضربات الجوية تعزيزات مليشيات الحوثي كانت في طريقها لمواقع المتمردين المتقدمة في جبهة ’’المشجح’’ غربي المحافظة النفطية.

وأسفرت المعارك والقصف المدفعي والجوي عن خسائر مادية كبيرة، علاوة عن سقوط ما لا يقل عن 30 عنصراً من المليشيات الحوثية والتي تعرضت للانهيار وتراجعت تحت الكثافة النارية للجيش والتحالف العربي، وفقا للبيان.

في سياق متصل، صدت القوات المشتركة في الضالع هجوم عسكري لمليشيات الحوثي استهدف اختراق الحاميات الدفاعية في المحاور الشمالية الغربية للمحافظة الحدودية مع تعز وإب.

وقال بيان للقوات المشتركة إنها كسرت هجوم واسع للمليشيات الحوثية الانقلابية باتجاه مواقعها في ’’الحرة’’ و’’موقع الشهيد’’ و’’الساحلة’’ في مديريتي قعطبة والحشا.

وبحسب البيان، فأن معارك شرسة اندلعت عقب هجوم الحوثيين لكن القوات المشتركة نجحت في صده وأجبرت المليشيات الانقلابية على التراجع وسط خسائر فادحة.

وفي محافظة الحديدة المشمولة باتفاق أممي هش دخل عامه الثالث، قالت القوات المشتركة، إن مليشيا الحوثي دفعت بمجاميع مسلحة لتنفيذ هجوم مستميت بغية التقدم الميداني في مديرية حيس في ريف المحافظة الجنوبي.

وأوضح البيان إلى أن مليشيات الحوثي تتخذ من قرية سكنية تعرف بـ’’الدبشة’’ مركزا لانطلاق هجماتها العسكرية في مسعى لاختراق خطوط النار شمالي مدينة حيس.

وأوقعت ضربات محكمة للقوات اليمنية المشتركة على مواقع مليشيات الحوثي قتلى وجرحى في صفوف الانقلابيين وذلك عقب صد الهجوم وللردع المسبق لتحركاتها العسكرية.

في الأثناء، أكد رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة بالجيش اليمني، الفريق الركن صغير بن عزيز، أن مليشيا الحوثي تتكبد هزائم متتالية في محافظات الجوف ومأرب والضالع وتعز والحديدة، مشيرا إلى اصطفاف ’’منقطع النظير من قبل رجال القبائل والتحالف العربي’’.

ولفت المسؤول العسكري اليمني إلى أن العمليات العسكرية تسير بكل انتظام وفق الخطط المرسومة وتحقق أهدافها بكل مهارة واحتراف.

وتعتبر مأرب، هي محور أعنف المعارك على الأرض، وتتواصل للأسبوع الـ5 على التوالي، وحسب مصادر عسكرية لـ’’العين الإخبارية’’، فقد تعرضت مليشيات الحوثي لانهيار كبير عقب مقتل أكثر من 3 آلاف مقاتل من عناصرها فضلا عن خسائر مادية مدوية في المعدات.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!