السعودية تدعو إلى اتفاق جديد بسبب ’’الابتزاز النووي’’ لإيران

قبل شهر 1 | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

قال السفير السعودي لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الأمير عبدالله بن خالد بن عبدالعزيز، إن إيران مستمرة في ممارسة سياسة ’’الابتزاز النووي’’، وأنها تواصل انتهاك بنود خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي).

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن الأمير عبدالله بن خالد بن عبدالعزيز قوله خلال اجتماع محافظي المنظمة الدولية، إن إيران تعمل على توسيع قدراتِها النووية، مُعتبرًا أن وقفها العمل بالبرتوكول الإضافي ’’كشف للعالَم خفايا عدم سلمية برنامجها النووي’’، إضافة إلى إنتاجها لمعدن اليورانيوم بنسبة تخصيب 20%.

وأضاف سفير السعودية بوكالة الطاقة الذرية أنه إذا لم يتم احتواء مساعي إيران لامتلاك سلاح نووي ’’وهي نية الإيرانيين من وراء هذا الاتفاق منذ البداية، الأمر الذي يُمثل خطر انتشار حقيقي في المنطقة’’، فإن ذلك ’’سيؤدي إلى عدم استقرار المنطقة والعالم ككل’’.

وأكد السفير السعودي أهمية وجود اتفاق نووي أشمل ’’يغطي كافة أَوجه القصور فِي الاتفاق الحالي، يضمن منع إيران مِن الحصول على السلاح النووِي بأي شكل من الأشكال وتطوير وسائل الإيصال’’.

وفي وقت سابق الخميس، قال السفير الإيراني لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كاظم غريب أبادي، إن المشاورات الدبلوماسية المكثفة بشأن إيران وإلغاء قرار مناهض لإيران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية هذا الأسبوع تكشف عن ’’بصيص أمل’’.

وقالت إيران إن القرار الذي كان من المقرر تقديمه إلى 35 دولة عضو في اجتماع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد ألغي.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!