احتجاجات في عدن تنديداً بتردي الخدمات ودعوات لاحتجاجات في باقي المديريات

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

نظم العشرات من أهالي مدينة كريتر جنوب العاصمة المؤقتة للبلاد احتجاجات ليلية في محيط مقر البنك المركزي اليمني تنديدًا بتردي الخدمات في المدينة، وللمطالبة بصرف المرتبات، فيما تتصاعد الدعوات الشعبية لتنظيم احتجاجات مُماثلة في مديريات أخرى.

وتوافد العشرات من السكان المحليين في مدينة كريتر إلى محيط مبنى البنك المركزي الذي يقع على بعد مسافات قليلة من القصر الرئاسي في منطقة معاشيق، وطالبوا الحكومة بالإسراع في تحسين خدمة التيار الكهربائي قبيل بدء الصيف، وبدء العمل من محطة الكهرباء الجديدة.

وخلال الوقفة طالب المحتجين بتوفير الوقود وصرف مرتبات منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية المتأخرة منذ حوالي خمسة أشهر.

وهتف المحتجين الذين وضعوا أحجار في منتصف الطريق وأحرقوا إطارات، ضد فشل الحكومة الجديدة والسلطة المحلية في مدينة عدن في تحسين ملفات الخدمات بالمدينة بعد مرور شهرين من عودتها إلى عدن.

وإلى ذلك دعا ناشطين محليين أهالي مدينة عدن إلى الخروج للاحتجاج ضد تردي الخدمات في المدينة، خلال الساعات القادمة، وكان سكان محليين في مديرية خورمكسر قد نظموا احتجاجات مماثلة عقب هذه الدعوات.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!