الملك سلمان وبايدن يناقشان سلوك إيران المزعزع للاستقرار

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

بحث العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز والرئيس الأميركي جو بايدن، سلوك إيران المزعزع للاستقرار، وذلك خلال اتصال هاتفي الخميس، وفقا لوكالة الأنباء السعودية (واس).

وهنأ الملك سلمان بايدن بمناسبة توليه منصبه رئيسا للولايات المتحدة، وأكد الطرفان خلال الاتصال على عمق العلاقة التي تربط البلدين، وأهمية تعزيز الشراكة بينهما بما يخدم مصالحهما ويحقق أمن واستقرار المنطقة والعالم.

كما تم استعراض أهم قضايا المنطقة والمستجدات ذات الاهتمام المشترك، وبحث السلوك الإيراني في المنطقة وأنشطته المزعزعة للاستقرار ودعمه للجماعات الإرهابية.

وشكر الملك سلمان الرئيس الأميركي على التزام الولايات المتحدة بالدفاع عن المملكة تجاه مثل هذه التهديدات، وتأكيد بايدن بأنه لن يسمح لإيران بامتلاك السلاح النووي.

كما أثنى الرئيس الأميركي على دعم المملكة لجهود الأمم المتحدة للوصول لهدنة ووقف لإطلاق النار في اليمن، فيما أكد الملك سلمان حرص الرياض على الوصول إلى حل سياسي شامل في اليمن، وسعيها لتحقيق الأمن والنماء للشعب اليمني.

وقال بيان للبيت الأبيض إن بايدن ناقش مع الملك سلمان الشراكة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة والمملكة، وتطرقا إلى ملف الأمن الإقليمي، بما في ذلك الجهود الدبلوماسية المتجددة بقيادة الأمم المتحدة والولايات المتحدة لإنهاء الحرب في اليمن.

كما أكد بايدن التزام الولايات المتحدة بمساعدة السعودية في الدفاع عن أراضيها، في الوقت الذي تواجه فيه هجمات من الجماعات المتحالفة مع إيران.

وحسب بيان البيت الأبيض، أبلغ بايدن الملك سلمان أنه سيعمل على جعل العلاقات الثنائية قوية وشفافة قدر الإمكان، فيما أكد الزعيمان على الطبيعة التاريخية للعلاقة بين البلدين، واتفقا على العمل معا في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!