مقتل وإصابة سبعة أشخاص في تجدد المواجهات بين قوة من الحزام الأمني التابع الانتقالي ومسلحين غربي عدن

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال مصدر محلي ان مسلحًا قُتل وأصيب ستة آخرون في حصيلة تجدد المواجهات المسلحة خلال الساعات الماضية، بين قوة أمنية ومسلحين محليين إثر نزاع على أراضٍ في مديرية البريقة، غربي العاصمة المؤقتة عدن (جنوبي البلاد).

وأضاف المصدر لـ"المصدر أونلاين" إن قوة من الحزام الأمني التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي اشتبكت مع مسلحين محليين في نزاع متجدد حول مساحات أراض فارغة في منطقة بئر أحمد.

وقُتل مسلح في المواجهات التي استخدمت فيها الأسلحة المتوسطة والخفيفة، فيما أصيب ستة آخرون بينهم جنود وأسعفوا إلى مستشفيات المدينة، التي تتواجد فيها حكومة الكفاءات التي يشارك فيها المجلس المدعوم من الإمارات.

ويسيطر المجلس على العاصمة المؤقتة منذ أغسطس 2019 حين نفذ تمرداً على حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي.

ويقول المصدر إن التوتر لايزال سائدًا في محيط المنطقة الشاسعة التي تضم مخططات أراضي يملكها مستثمرون وتجار محليون، وتلقت قوة الحزام الأمني التي تتمركز قرب موقع الاشتباكات تعزيزات كبيرة صباح اليوم الأربعاء.

اللجنة العليا للطوارئ تعلن حالة الطوارئ الصحية في البلاد

لا تعليق!