وزير الخارجية: على مجلس الأمن اتخاذ الإجراءات الكفيلة بوضع حد للتصعيد العسكري للمليشيات

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 85 مشاركة |

شدد وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد بن مبارك، على أهمية اتخاذ مجلس الأمن الدولي ’’الإجراءات الكفيلة بوضع حد للتصعيد العسكري للحوثيين’’.

وقال بن مبارك خلال لقائه اليوم الاربعاء، السفير الروسي لدى اليمن ’’فلاديمير ديدوشكين’’، إن ما تقوم به مليشيا الحوثيين من تصعيد في مأرب والحديدة واستهداف للأعيان المدنية في السعودية ’’رسائل واضحة بأنها غير معنية بالسلام’’.

وأكد الوزير على ضرورة ’’ممارسة أقصى الضغوط على مليشيا الحوثي لوقف اعتداءاتها والتعامل الإيجابي مع جهود إحلال السلام.. وإجبار المليشيا على ضبط سلوكها ووقف تماديها في زعزعة الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة’’.

وأشار وزير الخارجية الى ’’الخطوات التي اتخذت لتنفيذ اتفاق الرياض وعودة الحكومة الى عدن’’، وقال ان الهدف منها ’’هو إرساء دعائم السلام وتحقيق المصالحة الوطنية.. إلا أن ذلك التوجه ومنذ اليوم الأول لعودة الحكومة قابلته مليشيا الحوثي بعدوانية ورغبة جامحة لعرقلة الجهود الرامية لإنهاء الحرب’’.

من جانبه، أكد السفير الروسي، ’’دعم بلاده لأمن واستقرار ووحدة اليمن وحرصها على المساهمة في تحقيق تسوية سياسية لوقف الحرب وانهاء معاناة اليمنيين’’ وفق ما ذكرت وكالة سبأ الحكومية.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

أكثر المدن العربية تعدادا سكانيا

لا تعليق!