رئيس مجلس الشورى يبعث برقية عزاء ومواساة إلى عضو مجلس الشورى خالد غالب الاجدع وإخوانه وكافة قبيلة مراد في وفاة الشيخ غالب ناصر الاجدع شاهد ماجاء فيها

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 98 مشاركة |

رئيس مجلس الشورى نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام  الدكتور أحمد عبيد بن دغر يبعث برقية عزاء ومواساة إلى عضو مجلس الشورى خالد غالب الاجدع وإخوانه وكافة قبيلة مراد بمحافظة مأرب في وفاة والدهم الشيخ غالب ناصر الاجدع جاء فيها 

الأخ العزيز الشيخ حسن غالب ناصر الأجدع الأخ العزيز خالد غالب الاجدع عضو مجلس الشورى وإخوانه وكافة قبيلة مراد بمحافظة مأرب

 

ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة الوالد الشيخ غالب ناصر الأجدع، العضو القيادي في التجمع اليمني للإصلاح، وأحد أبرز رجال اليمن وقبيلة مراد الصامدة في وجه الإنقلاب الحوثي المدعوم إيرانيًا. 

 

كان الفقيد رحمه الله رمزًا من رموز الوطن، والمقاومة الوطنية الذين فاجأوا الحوثيين برفض الإنقلاب ومقاومته عندما حاول الحوثيين السيطرة على مأرب، فتصدى لهم فقيدنا فقيد الوطن الشيخ الأجدع ببسالة الأقيال، وشجاعة الأبطال، وإرادة المناضل وكبير القوم، وفي هذا كان معظم رجال مراد وشيوخ القبائل على موقفه، لقد أعطت قبيلة مراد أعظم ما لديها شيوخ وشباب، دفاعًا عن اليمن. 

 

واليوم خسرت اليمن برحيل الشيخ الأجدع رمزًا من رموزها القبلية، وقائدًا سياسيًا مرموقًا في حزبه، حزب التجمع اليمني للإصلاح، الذي يخوض مع بقية القوى الوطنية مواجهة تاريخية ضد المشروع الإمامي الإيراني في اليمن، وسجل فقيدنا موقفًا متقدمًا مؤيدًا للشرعية والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

 

كان شيخنا وفقيدنا نموذجًا للسعي ذات البين، والصلح بين الناس، ووأد الفتن قبل نشوبها، حكيمًا وكريمًا وسخيًا، ونموذجًا لرجال اليمن الذين دافعوا عن الجمهورية والوحدة في ظروف استثنايية كارثية لم تعرفها اليمن من قبل، تهدد وحدتها وأمنها وأمن المنطقة كلها.  

 

تغمد الله فقيدنا الشيخ غالب بن ناصر الأجدع بواسع رحمته، وعظيم غفرانه، وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان، إن لله وإنا إلبه راجعون. 

 

هذا وقد توفي، اليوم السبت، عضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، الشيخ المناضل غالب بن ناصر الأجدع، في العاصمة المصرية القاهرة، بعد معاناة مع المرض.

 

والشيخ الأجدع أحد مؤسسي االإصلاح، وعضو هيئته العليا، وخاض غمار العمل السياسي مع رفاقه من قيادات الإصلاح، وجاء وفاته بعد حياة حافلة بالنضال للحفاظ على النظام الجمهوري والإصلاح الاجتماعي والتأثير السياسي.

 

ويعتبر الأجدع من كبار مشائخ قبيلة مراد بمأرب، ومذجح واليمن عموما، ويحظى باحترام كبير في محافظته وخارجها، لما له من تأثير إيجابي في الصالح العام وخدمة الناس، وفي السنوات الأخيرة كان له دور بارز في التصدي للمشروع الحوثي الإمامي.

 

ولاقى رحيله حزنا كبيرا عكسته المواقف الصادرة عقب شيوع النبأ، لما سيتركه من فراغ ولما كان يمثله من ثقل وكلمة جامعة مسموعة وتأثير قبلي.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

أكثر المدن العربية تعدادا سكانيا

لا تعليق!