بني في القرن الأول الهجري.. مليشيا الحوثي تهدم مسجدًا تاريخيًا في صنعاء القديمة لبناء حسينية - وثيقة

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 278 مشاركة |

 

أقدمت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران على هدم مسجدٍ تاريخيٍ في مدينة صنعاء القديمة المصنفة على قائمة التراث العالمي، بهدف استبداله بحسينية شيعية.   وأطلعت "2 ديسمبر"  مصدر الخبر على صورٍ متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر مسجد النهرين التاريخي بصنعاء القديمة، وقد تمت مساواته بالأرض من قبل مليشيا الحوثي الإرهابية.

  ويعد مسجد النهرين أثرًا هامًا بموجب قانون الآثار، إذ تم بناؤه في القرن الأول الهجري من قبل أحد الصحابة الذي سكن في ذات المنطقة ودُفن بعد وفاته بجوار المسجد.

  و ذكرت وثيقة صادرة عن الهيئة العامة للآثار والمتاحف أن المسجد المهدوم (مسجد النهرين)، تم توسعته في القرنين الحادي عشر والثالث عشر. معتبرةً هدم المسجد مخالفةً لقانون الآثار جُملةً وتفصيلا.

  من جانبها، قالت مصادر متطابقة إن المليشيا الحوثية وجهت بهدم المسجد الذي كان من أبرز المعالم التاريخية في صنعاء القديمة، وذلك بهدف إقامة حسينية شيعية في موقع المسجد.

  وأكدت المصادر أن هذه الجريمة التي تمس التراث التاريخي لليمن، تعبر عن مشروع المليشيا الحوثية في استهداف المقدسات الإسلامية، وإحلال ثقافة الإرهاب والتطرق بدلًا عن ثقافة التسامح التي عُرف بها المجتمع اليمني طوال تاريخيه .

وكاله 2 ديسمبر الأخبارية

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

أكثر المدن العربية تعدادا سكانيا

لا تعليق!