فتحي بن لزرق: على الحكومة الشرعية الاستجابة لدعوة العميد طارق صالح لإلغاء اتفاق ستوكهولم لدفع الضرر عن مأرب أو أن تتحمل المسؤولية الكاملة عن الإضرار بمأرب

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
عدد القراءات | 425 مشاركة |

دعا الكاتب الصحفي فتحي بن لزرق، الحكومة الشرعية وقيادتها السياسية إلى الاستجابة للدعوة التي أطلقها قائد المقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، وإسقاط اتفاق ستوكهولم.

وقال بن لزرق في تغريدة على تويتر رصدها محرر ’’المشهد الدولي’’، إن على الحكومة الشرعية أن تختار إما إلغاء الاتفاق ودفع الضرر عن مأرب أو تحمُّل المسؤولية الكاملة عن الإضرار بمأرب.

وقال بن لزرق في تغريدته: ’’دعا طارق محمد صالح وقادة ألوية العمالقة الحكومة الشرعية إلى إسقاط اتفاق ستوكهولم لمواصلة عملية تحرير الحديدة. نقول لهم بيض الله وجوهكم والكرة في ملعب الحكومة الشرعية وقيادتها السياسية وعليها ان تختار إما إلغاء الاتفاق ودفع الضرر عن مأرب او تحمُّل المسؤولية الكاملة عن الإضرار بمأرب’’.

وكان قائد قوات المقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، قد جدد مساء اليوم الأربعاء، دعوته للشرعية لإسقاط اتفاق السويد.

وقال العميد طارق في تصريح نشره على حسابه الرسمي على موقع ’’تويتر’’: ’’من الحديدة إلى مارب وكل ما بينهما من جبهات قتال الحوثي هي جبهتتا’’.

وأضاف العميد طارق، ’’نكرر دعوتنا للشرعية لإسقاط اتفاق السويد سياسياً وترتيب الصفوف حتى نقاتل كجبهة واحدة في مارب أو في الساحل، ونحن ضد كل الاتفاقات والتفاهمات المنفردة مع الحوثي حتى في قضية الأسرى’’.

وأكد العميد طارق: ’’معركتنا واحدة وعدونا واحد’’.

 

لمتابعة الأخبار أولاً بأول تابعنا على فيسبوك اضغط هنا

اشترك بقناتنا على تليجرام لتصلك الأخبار أولاً بأول اضغط هنا

تابعنا على تويتر 

أكثر المدن العربية تعدادا سكانيا

لا تعليق!